معتقليين اهوازيين - حكم اعدام

كرم منشي - اذاعة العراق الحر

22/7/2013

دعت منظمة حقوق الإنسان الأهوازية الى التدخل الفوري لوقف ما وصفته بـ"موجة جديدة من أحكام الإعدام بحق نشطاء المجتمع المدني في إقليم عربستان بالأهواز".

وفي رسائل عاجلة بعثتها إلى الأمم المتحدة ومقررها الخاص في إيران الدكتور أحمد شهيد وكافة المنظمات الدولية والعربية، طالبت المنظمة بالحيلولة دون تنفيذ هذه "الأحكام الجائرة"، كما جاء في الرسائل.

​​ويقول المتحدث الرسمي باسم منظمة حقوق الإنسان الأهوازية صالح الحميد إن أربعة من المحكومين العرب الأهوازيين من مدينة الفلاحية بعثوا برسائل من داخل السجن، واضاف في حديث لإذاعة العراق الحر:

"ذكر السجناء في رسائلهم أنهم تعرضوا للتعذيب الجسدي والنفسي في سجون المخابرات الإيرانية من أجل انتزاع اعترافات قسرية بالتهم الواهية الموجهة ​​ضدهم.. الملف موجود في محكمة الثورة، الشعبة الاولى في مدينة الاهواز، والحكم الصادر مصدق من قبل محكمة التمييز في الاهواز، وكذلك من قبل ديوان القضاء الاعلى".

وشدد الحميد على أن المنظمة تدين هذه الأحكام الجائرة والمستمرة بحق العرب الأهوازيين، شاكرا إذاعة العراق الحر على مواكبتها التغطية، مضيفاً:

"المنظمة تناشد كافة المنظمات المعنية بحقوق الإنسان أن تتدخل فوراً لإنقاذ أبناء الأهواز من موجة هجمات المخابرات الإيرانية على المدنيين العرب العزل في عربستان.. الشعب الأهوازي يصبو إلى وقوف العراق الشقيق إلى جانبه، وأن يثير موضوع موجة التنكيل الجديدة بحق مواطني عربستان مع النظام الإيراني بحكم علاقاته الطيبة معه".

www.iraqhurr.org/content/article/25053193.html