جسر في الاهواز

اتهم الناشط الحقوقي الإيراني صالح الحميد السلطات الإيرانية بانتهاج سياسة تطهير عرقي ضد العرب الإيرانيين من سكان الأهواز الغني بالنفط وذلك بجلب مهاجرين من خارج الإقليم ذي الغالبية العربية ومنحهم امتيازات كبيرة في شركات النفط.

و قال صالح الحميد في حديث لبرنامج عين على الديموقراطية بث الجمعة، إن خمسة من الناشطين الإيرانيين العرب الأعضاء في مؤسسة "الحوار الثقافية" في محافظة الأهواز يواجهون حكم الإعدام، الذي قد ينتفذ في أي وقت، بعد أن صادقت المحكمة العليا في طهران على الحكم.

وأشار إلى أن السلطات أعدمت ثلاثين شخصا العام الماضي بينهم ثلاثة أخوة. وطالب المجتمع الدولي التدخل لإنقاذ حياة الناشطين الخمسة.

Read more: http://www.alhurra.com/content/iran-ahwaz-/218518.html#ixzz2KXH5dgEC